الافتتاح الليلة


يرضي الافتتاح محبي دفورجاك الذي تم اختيار عملين من ريبرتواره: «في مملكة الطبيعة» وسمفونية «العالم الجديدة» (التاسعة). على البرنامج أيضاً مجموعة من موسيقى الأفلام لنينو روتا ومتتالية لمواطنه مولينللي. قيادة الأوركسترا لجيانلوقا مرتشيانو، بالاشتراك مع ستيفانو بييتروداركي (الصورة، بندونيون).

أحلام الشتاء 22/2

كتب بيتهوفن كونشرتو وحيد للكمان نسمعه مع ألكسندرا سوم (الصورة) بقيادة جيانلوقا مرتشيانو. وفي الأمسية ذاتها، يقود الأخير السمفونية الأولى لتشايكوفسكي وهي بعنوان «أحلام الشتاء»، بالإضافة إلى أحد أشهر الأعمال الأوركسترالية للألماني مندلسون وهو افتتاحية Les Hebrides.


بيانو منفرد 1 و11/3

في فئة ريسيتال البيانو، يحجز «البستان» ليلتين: الأولى (1/3) للإيطالي باولو رستاني (الصورة) يؤدي فيها لِيسْتْ ودوبوسي ورافيل، والثانية للموهبة الشابة، العازف الكندي البولوني يان ليشيتسكي الذي حظي بعقدٍ ذهبي مع «دويتشيه غراموفون». على برنامج الشاب المميَّز شوبان... ولا أحد غير شوبان.


الطاولة 2/3

الأمسية الوحيدة التي تخرج عن المألوف وتندرج ضمن الفضول الفني تحمل توقيع فرقة «كاربيدو» (الطاولة) التي تتألف من أربعة «موسيقيين» بولونيين يستخرجون الأصوات والأنغام والإيقاعات من المعدات والأواني، وانطلاقاً من طاولة صُنعَت خصيصاً لهم. إنه عرضٌ يستحق المشاهدة ربما أكثر من السمع!


فازيل وباتريسيا 9/3

الاسم الأبرز من حيث التكريس العالمي في هذه الدورة هو عازف البيانو فازيل ساي. زار الرجل لبنان ضمن «مهرجانات بيت الدين» عام 2004، ويعود هذه السنة عن طريق «البستان» لتقديم أمسية «بيتهوفينية» مع عازفة الكمان باتريسيا كوباتشينسكايا (الصورة، سوناتات الكمان رقم 5، 8 و9).


الختام 23/3

يختتم المهرجان مع اسم معروف في عالم الغناء الأوبرالي في عمل شهير للفرنسي برليوز، إذ تؤدي الرومانية روكساندرا دونوز (الصورة) «ليالي الصيف» (Les Nuits d’Eté) بقيادة جيانلوقا مرتشيانو. وعلى البرنامج السمفونية «الرعوية» (رقم 6) لبيتهوفن، ليشهد معها «البستان» على عاصفة يليها هدوء وسلام.