لا يغيب شباب «مشروع ليلى» عن الساحة. الجمهور يكبر مع كل محطة، والظاهرة اللبنانية الموسيقية الشابة لا تترك عاصمة لا تحيي فيها حفلة. فلا يمر أسبوع من دون أن تخرج صورة لشباب الفرقة في بلد جديد، مع جمهور مختلف، يتدافع شبابه، يرفعون أيديهم ليظهروا خلف الفرقة في الصورة. الليلة، سيحيي شباب «مشروع ليلى» حفلة في «وان» ONE في بيروت، مطلقين أغنيتهم الجديدة «3 دقائق» التي ستعزف للمرة الأولى أمام جمهورهم في لبنان، يرافقهم تجهيز بصري ضخم.


النجاح يدفع بالفرقة الى المزيد من العمل والتحدي للحفاظ على الصورة التي هي العامل الأقوى في نجاح الفرقة، بالإضافة إلى جمهور جميل يحب هذه الفرقة ويتابعها ويدعمها. وهذا ما يظهر جلّياً في أمسيات الفرقة في لبنان وخارجه وعلى صفحة المجموعة على مواقع التواصل. في «مشروع ليلى»، ليست الكلمات أو الألحان سبباً في النجاح، هي الظاهرة التي لفتت الأنظار منذ الانطلاقة المتحمسة المندفعة عام 2008 لتتوالى الإصدارات مع: «مشروع ليلى» (2009)، «الحل رومانسي» (2011)، «رقصوك» (2013).


تترافق الأمسية مع تجهيز بصري ضخم
هي أيضاً الظاهرة الآتية من بلد يسرق انتباه المارة قبل الدخول في نقاش عن جودة العمل الآتي منه أو رسالته ومضمونه.
لكن لا شك، فإنّ «مشروع ليلى» هي الفرقة الشبابية الوحيدة التي حققت هذه الشهرة العالمية وهذا الانتشار، غادرها أندريه شديد عازف الغيتار، وأمية ملاعب عازفة الكيبوردز، وأكملت الفرقة «باللي بقيوا»، مستقرة اليوم على خمسة شبان، أصدقاء عزفوا سوياً خلال دراستهم الجامعية وقرروا يوماً المشاركة في مسابقة موسيقية، فكسبوها وبدأت الرحلة. اجتهد أعضاء الفرقة وأعطوا أغلب وقتهم لمشروعهم الموسيقي الذي أصبح الأولوية، واضعين شهاداتهم العلمية جانباً. كانت أهم النتائج الجميلة التي حصدوها استضافتهم في مهرجاني «بعلبك» (2012) و«بيبلوس» (2010) الدوليين، وظهورهم على غلاف مجلة «رولينغ ستونز»، وقيامهم بجولات عالمية ومشاركتهم في مهرجانات معروفة ومهمة خارج لبنان أيضاً. كانت الفرقة ستقدم «ريد هوت شيلي بيبرز» في بيروت عام 2012، لكنها انسحبت بعد علمها بأن الفرقة الأميركية ذاهبة من بيروت الى تل أبيب. موقف أثار جدلاً عند من لا يفهم أهمية المقاطعة كرسالة وتذكير للعالم بحق شعب سُلبت أرضه.
الليلة في ONE سيلتقي شباب «مشروع ليلى» حامد سنو (غناء ــ الصورة))، كارل جرجس (درامز)، ابراهيم بدر (باص)، فراس أبو فخر (غيتار) وهايغ بابازيان (كمان)، بجمهورهم اللبناني، وقد خرجت إلى العلن منذ حوالى أسبوعين، أغنيتهم الجديدة «3 دقائق» مع فيديو من إخراج أمين درة، مخرج فيلم «غدي». يتخلل الحفل أيضاً تجهيز بصري ضخم سيلفّ المكان من تصميم غابي فرنينة من BEIRUT VISUALS.

* حفلة «مشروع ليلى»: 21:00 مساء اليوم ـــ O1NE Beirut ــــ للاستعلام: 70/939191