■ في «مصابيح الذاكرة»، يواصل جان شمعون حفره في مشروعه التوثيقي لقضيّة أهالي المفقودين خلال الحرب الأهلية. الشريط الوثائقي سيعرضه «المجلس الثقافي للبنان الجنوبي» في السادسة من مساء بعد غد الجمعة في قاعة المجلس (المزرعة ـــــ بيروت) يليه حوار مع السينمائي اللبناني. للاستعلام: 01/703630


■ لمناسبة «عيد المقاومة والتحرير»، تقدّم «كشّافة الإمام المهدي» أمسية موسيقية أدائية حيّة تحمل عنوان «لحن الانتصار» في الثامنة والنصف من مساء اليوم في قاعة «مسرح رسالات». www.almahdiscouts.net

■ رأى إدوارد سعيد أنّ فنّها «صعب أن يُحتمل، لكن من الضروري مشاهدته». الفنانة الفلسطينية منى حاطوم (1952) التي كبرت في بيروت، وكانت لندن طريقها إلى العالميّة، تزور العاصمة اللبنانية، حيث تقدّم معرضها الجديد. «شاهد» الذي يحتضنه «مركز بيروت للفنّ» (جسر الواطي) من 9 حزيران (يونيو) حتى 9 أيلول (سبتمبر) المقبل، يطرح ثيمات الاقتلاع والانسلاخ عن الوطن، والترحال والتهجير والقلق والصراع، من خلال استخدام الأدوات اليومية وتحويلها إلى منحوتات غريبة وأحياناً مزعجة. للاستعلام: 01/397018

■ تقيم «مكتبة البرج» حفلة توقيع لكتاب خليل سمعان «عندما يقسو القدر ـــــ قصص من الحياة» ابتداءً من الخامسة من بعد ظهر غد الجمعة في المكتبة (ساحة الشهداء ـــــ بيروت). للاستعلام: 01/973797

■ يحلّ التشكيلي العراقي وسام زكو (1955) ضيفاً على «غاليري زمان» ليقدّم معرضه الجديد «يوم ماضٍ» من 3 حتى 12 حزيران (يونيو) المقبل. سيقدّم هنا زكو 12 لوحة بأسلوب تركيبي يجمع بين الرسم والنحت، وهو شكل جديد يختلف عن معارضه السابقة التي نهلت من الصليب والرموز والإشارات السومرية والبابلية. للاستعلام: 01/745571

■ من خلال 30 أغنية صغيرة، يحاول الثلاثي في مسرحية J'existe ة (foutez- moi la paix) أن يجد مكاناً له في هذا العالم. مخرج المسرحية بيار نوت يرقص مع ماري نوت وبول ماري باربييه بين أشباح المشاهير، أمثال غوتيه ومارغريت دوراس، ويغنّون ليبعدوا عنهم خوف الزوال. تُعرض المسرحية على خشبة «مسرح المدينة» حتى 29 أيار (مايو). للاستعلام: 01/753010

■ يوجّه روجيه عسّاففي «مدينة المرايا» تحيّة إلى بول غيراغوسيان (1926 ـــــ 1993)، أحد رموز العصر الذهبي لبيروت. ضمن فعاليات «مهرجان الربيع»، يعاد عرض هذه المسرحية على خشبة «مسرح دوار الشمس» في الثامنة والنصف من مساء اليوم. للاستعلام: 01/381290