بعد زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد للبنان، جاء دور باراك أوباما، لكن عبر المسرح. الرئيس الأميركي سيحلّ ضيفاً على «مسرح مونو» (بيروت)، في عرض بعنوان «عن مسألة العرق في أميركا». المسرحية مستوحاة من الخطاب الذي ألقاه أوباما في فيلادلفيا في آذار (مارس) 2008، وتناول فيه تاريخ العنصرية في بلاده، ومثّل مفصلاً في وصوله إلى البيت الأبيض. هنا، يقتبس المخرج المسرحي الفرنسي من أصل بينيني جوزي بليا (1966) النص بكامله، مع مقاربته كمادة أدبية، وسمعية، وشعريّة.


8:30 مساء 28 الحالي ـــ «مسرح مونو» ـــ للاستعلام: 01/202422