أوضحت مؤسسة كهرباء لبنان أنّ العطل الذي طرأ على محطة بقسميا الرئيسية التي تغذّي بلدات وسط وجرود البترون في 26 الشهر الماضي «لم يكن بالإمكان معالجته على الفور نظراً لبعض التعقيدات الفنية من جهة وبسبب الإضراب الذي نفّذته نقابة عمال ومستخدمي المؤسسة من جهة أخرى والذي استمر لغاية 02/08/2022».


وأشارت، في بيان، إلى أنّ الفرق الفنية في المؤسسة قامت «وبعد الاستعانة بالمتعهد الأساسي للمحطة، شركة ماتيليك، بإصلاح العطل صباح الأربعاء 03/08/2022، وإعادة الأمور إلى طبيعتها دون الحاجة إلى شراء أية تجهيزات جديدة للمحطة أو ربط المخارج على محطات تحويل رئيسية أخرى».