ضبط مراقبو مصلحة المسالخ في بلدية بيروت، كمية من أسماك الكارب وغيرها من الأسماك، التي تفوح منها روائح كريهة، في السوق الشعبي في صبرا.

وأفادت بلدية بيروت في بيان، بأنه بعد الكشف على الأسماك، لوحظ أن أعينها غائرة ولونها باهت وتوجد على الغلاف الخارجي مواد مخاطية، وبعد إجراء اختبار الضغط بالإصبع، خرجت من أمعاء تلك الأسماك موادّ متعفّنة سوداء اللون.
ولفتت البلدية، إلى أنه بهدف تضليل الزبائن، عمد بعض البائعين إلى طريقة غش عبر خلط الأسماك الملوثة مع تلك المجمدة التي مرّت سابقاً بعملية التذويب، ويقومون بعرضها وبيعها للمواطنين على أنها أسماك طازجة.
وبناءً لما تقدّم، وحيث إنه لم يتم إبراز أية مستندات أو فواتير تثبت جهة المصدر، تم إتلاف الأسماك الفاسدة الملوثة، على أن تقوم المراجع المختصة بمداهمة المستودعات التي توزع تلك الأسماك على الباعة في الأسواق المحلية.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا