رشّح «المركز السينمائي المغربي»، أمس الثلاثاء، فيلم «معجزة القديس المجهول» (100 د) للمخرج علاء الدين الجم لتمثيل المغرب في الدورة الثالثة والتسعين من الأوسكار (25 نيسان/ أبريل 2021) عن فئة أفضل فيلم أجنبي.

يتناول الشريط (بطولة يونس بواب وصلاح بن صالح وبوشعيب السماك) قصّة لص يختبئ في الجبال بعدما سرق قدراً كبيراً من المال ودفنه في مكان آمن في منطقة صحراوية وأقام عليه بناء على شكل قبر، قبل أن يقع في يد الشرطة. لكن الأمور تأخذ بعداً آخر عندما يخرج من السجن ويكتشف أنّ القبر تحوّل إلى ضريح يزوره العديد من المرضى طلباً للشفاء.
وقال «المركز السينمائي المغربي»، في بيان، إنّ لجنة الاختيار ترأسها الصحافي والناقد السينمائي بلال مرميد، وضمّت على صعيد الأعضاء المنتج والمخرج جمال السويسي، المنتجة والمخرجة جيهان البحار، الممثلة آمال عيوش، المخرج غالي غريميش ومندوب عن المركز.
سبق أن عُرض الشريط ضمن «أسبوع النقاد» في «مهرجان كان السينمائي الدولي» العام الماضي، وفضّل مخرجه أن يمزج بين الخيال والكوميديا للإبحار في حياة القرويين القاسية. وكان الجم قد أكد في حديث سابق لـ «فرانس 24» أنّه يفضّل هذا الأسلوب لـ «الخوض في تابوهات مجتمعات، يصعب فيها الحديث عن الممنوعات بشكل مباشر».