أمس الإثنين، توفي الأميركي جويل شوماخر، مخرج فيلمَين من سلسلة «باتمان» و«لوست بويز»، عن عمر 80 عاماً بعد معركة مع السرطان، وفق ما أفاد وكلاء أعماله لوكالة «فرانس برس».

وقال هؤلاء في بيان إنّ شوماخر الذي بدأ حياته المهنية كمصمم أزياء قبل أن يصبح اسماً بارزاً في هوليوود، توفي «بسلام» في نيويورك.
الراحل معروف خصوصاً بإخراجه فيلمَيْ «باتمان فوريفر» (1995) و«باتمان آند روبن» (1997). كما أنّه تولّى إخراج سلسلة «باتمان» من تيم بيرتون، وكان أوّل فيلم أخرجه من بطولة فال كيلمر ناجحاً جداً.
لكن «باتمان فوريفر» و«باتمان آند روبن» تعرضا لانتقادات من النقاد والجمهور الذين أعربوا عن استيائهم من الحلمتين اللتين أضافهما شوماخر إلى زي باتمان.
وفي مقابلة نشرت عام 2017، قال شوماخر لمجلة «فايس» إنّه يريد «الاعتذار من جميع محبي السلسلة لتسببه بخيبة أمل»، مضيفا أنه شعر بأنه «قتل طفلاَ».
بدأ شوماخر مسيرته في هوليوود كمصمم أزياء في السبعينيات وعمل على أفلام من بينها «سليبر» لوودي ألن (1973) و«انتيريرز» (1978). حقق أول نجاح له كمخرج من خلال فيلم «سانت إلموز فاير» في العام 1985.
ويعزى الفضل لشوماخر في مساهمته في إطلاق مسيرات ممثلين أمثال ماثيو ماكونهي، وكولين فاريل.