في أواخر الصيف الماضي، إنتشرت أخبار عن طلاق أصالة نصري من زوجها طارق العريان، مؤكدة على أنّ العلاقة متوترة وصلت إلى حدود الإنفصال بعد زواج دام أكثر من عشر سنوات. لكن المغنية السورية إلتزمت الصمت المطبق، لتعود لاحقاً وتنشر صورة مع زوجها ذيلتها بتعليق مطوّل حول علاقتها بالمخرج الفلسطيني المصري، لافتة إلى أنهما في «أوج خلافنا (العادي)». تلك الصورة لم تحدّ من إنتشار الخبر في وسائل الإعلام، خاصة أن طارق لم يرافق نجمة أغنية «سامحتك» في الحفلات التي أحيتها أخيراً في مختلف الدول العربية. في هذا الإطار، عاد خبر الطلاق إلى الواجهة أخيراً، بعدما بكت أصالة خلال غنائها في الرياض أثناء أداء أغنية «ذاك الغبي». لم تتمكّن صاحبة «بنت الأكابر» من إستكمال أغنيتها ولم تتمالك نفسها أمام الحضور. هذا الفيديو كان محطّ إهتمام، إذ خرج المقدّم تامر أمين أمس معلناً عن انفصال أصالة وطارق. في هذا السياق، أكّد أمين في برنامج «آخر النهار» على قناة «النهار» المصرية خبر إنفصال الثنائي، قائلاً «في النهاية نقول ربنا يهدّي النفوس، ولو هناك إمكانية لعودتهما ندعو لهما بالتوفيق. ولو كان الانفصال خير لهما يبقى خلاص». يذكر أن موضوع أصالة وزوجها يتم تناوله للمرة الأولى في الاعلام المصري، ولم تردّ أصالة بعد على كلام المقدّم بل نشرت صورة لها على إنستغرام تتحدث فيها عن المشاعر وكيفية إحيائها مجدداً.

View this post on Instagram

لاأسمح لأحد بأنّ يتناول علاقتي الخاصّه بزوجي وأبو أولادي ، وأرجو من الجميع عدم اختلاق قصصاً ، لها سوء الصّدى على نفوس وأعين أولادنا ، مثلنا مثل الجميع نختلف ، ولكنّ ونحن في أوج خلافنا (العادي) ، نكنّ لبعض كلّ مشاعر الاحترام والفخر ، فكلّ منّا فعل سحرًا بحياة الآخر، وارتبطنا بأذهان النّاس اثنان بكيان واحد ، وبيننا شراكة ونجاح وأصدقاء وقبل كلّ ذلك أولادنا ، وكرامته منّ كرامتي ، وهو لمّ يخذلني وأنا لنّ أخذله ، وقدّ صان عشرتي وتحمّل انشغالي ، وتغاضى عنّ عيوبي ويرى محاسني ، خلافنا دائماً بسبب انشغالنا ، ولاشيء أكثر ، إنّ كان هناك خبراً لمّا تردّدتُ بإخباركم ، شكراً لسعة صدركم ، وأرجو مراعاة مشاعري 🙏🏻 #أصاله @tarekalarianofficial

A post shared by Assala (@assala_official) on