يستضيف «نادي الرواق العربي» في النسخة الأولى من الأمسية الحوارية «ِرِواق» النجم بسام كوسا، يوم الأحد الـقادم عند الساعة السادسة مساء، في مقر نادي الرواق في دمشق (العفيف – خلف السفارة الفرنسية). تتضمن الأمسية الحوارية عدداً من المحاور، التي تتناول تجربة الضيف ومنجزه الإبداعي على امتداد مشواره الطويل الذي قارب الأربعين عاماً!

الأمسية من إعداد وحوار ملهم الصالح الذي قال في تصريح صحافي بأن ضيفه «حقق المعادلة صعبة بين القيمة والانتشار، متبنّياً قضايا راهنه الحارّة، حريصاً أن يحمل نتاجه قيماً مضافة، تضمن له ملامح خاصة، وعليه سعت «رواق» لاستضافته، وحواره حول تجربته الممتدة منذ منتصف سبعينيات القرن الماضي، وهو ما نعتقد أنه بنى عليه وراكم، وجدّد فيه، حتى قيّض له اختراق المحلية لفضاءات أرحب». تواكب الأمسية رحلة نجم «ضبّوا الشناتي» (ممدوح حمادة والليث حجو) بدءاً من مسقط رأسه حلب سنة 1954 إلى أن تخرّج من «كلية الفنون الجميلة- قسم النحت» في جامعة دمشق، وكيف شكل المسرح الجامعي انطلاقته الأساسية، وجمعه بالراحل فواز الساجر، ليقدّم معه تجربته الأولى في عرض «رسول من قرية تميرة». ثم اشتغل كمخرج مسرحي وأشرف على تخريج دفعتين من طلّاب «المعهد العالي للفنون المسرحية» سنة 2013 بعرض «الكوميديا السوداء» وسنة 2016 بمسرحية «تكرار». ثم ينحو الحوار نحو المحافل العربية والعالمية التي حضر اسمه فيها، من خلال رصيد غني فيه أكثر من 10 أفلام سينمائية، و100 مسلسل تلفزيوني.