عاد الممثل البريطاني إدريس إلبا ليثير الجدل و التكهنات حول تولّيه دور جيمس بوند بعد تنحّي دانيال كريغ. جاء ذلك بعدما نشر الفنان البالغ 45 عاماً تغريدة غامضة على حسابه على تويتر أثارت ضجة حول كونه أوّل «بوند» أسود. وكان نجم مسلسلَيْ «ذا واير» و«لوثر»، غرّد أمس الأحد صورة التقطها بنفسه تحت عنوان «إسمي إلبا، إدريس إلبا»، المقتبس من جملة الجاسوس السرّي الشهيرة «إسمي بوند، جيمس بوند».



تعيد هذه الحادثة إلى الواجهة الشائعات التي دارت منذ فترة حول حصول إلبا على الدور، تزامناً مع تصريح المنتج الأميركي أنطوان فوكوا لصحيفة «ديلي ستار» البريطانية أنّ باربرا بروكولي، رئيسة أفلام بوند، قالت إنّه «حان الوقت لكي يلعب ممثل غير أبيض دور العميل 007». غير أنّ إدريس سرعان ما نشر تغريدة أخرى بعد ساعات، جاء فيها: «لا تصدقوا الضجة...»، لتعود الأمور إلى نقطة الصفر.
يذكر أنّ فيلم Bond 25 الذي يؤدّي فيه دانيال كريغ شخصية جيمس بوند، يصل إلى الصالات في الثامن من تشرين الثاني (نوفمبر) 2019، وهو من إخراج داني بويل.