يكاد لا يخلو أي «نيوزفيد» على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي هذه الأيام من فيديوات «تحدّي كيكي»، أو ما بات يُعرف بـ Kiki Challenge. حمّى بكل ما للكلمة من معنى تجتاح العالم، وصل صداها أخيراً إلى العالم العربي.

على أنغام أغنية In My Feelings للفنان الأميركي «دريك»، ينزل الناس من سيّاراتهم أثناء سيرها قبل أن يرقصوا بطرق حيوية ومبتكرة لا تخلو من خفّة ظل. إلا أنّ هذا التحدي الذي شهدنا نسخاً مختلفة منه قوبل بهجوم عنيف بعد رصد عدد من الحوادث المروّعة التي تعرض لها الناس أثناء تنفيذه.
أسماء كثيرة شاركت فيه (منها الأميركي ويل سميث)، لكن ما فعلته الممثلتان المصريّتان دينا الشربيني وياسمين رئيس كان مختلفاً وجذب اهتمام روّاد السوشال ميديا.
عبر حسابها على إنستغرام، نشرت الشربيني أخيراً مقطع فيديو تظهر خلاله أثناء رقصها على أغنية «شوّقنا أكتر شوقنا» لعمرو دياب. في غضون ذلك، نشرت رئيس فيديو لها عبر الموقع نفسه وهي ترقص على أغنية «ساعات بشتاق» لمحمد فؤاد.

وقد أكدّت كلّ منهما أنّ الأخرى هي من صوّرت المقطع الخاص بها، فيما اقترن كل بوست بتعليق: «كيكي مين... تحيا مصر».
يذكر أنّ القصّة بدأت في نهاية حزيران (يونيو) الماضي بعدما نشر حساب The Shiggy Show (أو Shoker) الكوميدي الشهير على إنستغرام فيديو لشاب يرقص على أنغام المقطع الذي يقول فيه «دريك»: Kiki Do You Love Me؟ (كيكي، أتحبيني؟).
وبعدما حقق الفيديو انتشاراً واسعا، قال صاحب الحساب (يتابعه أكثر من مليون ونصف مستخدم) إنه مبتكر رقصة do the shiggy. ثم شكره «دريك» قائلاً إنّه من أسباب نجاح الأغنية. وألحق المشاركون في التحدي مقاطعهم المصوّرة بهاتشاغي #inmyfeelings و#dotheshiggy.