في إطار الخطة التي أعدتها المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي لمكافحة جرائم سرقة السيارات، تمكن مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية من استعادة 24 سيارة مسروقة. وبعد ظهر أمس سلّم قائد الشرطة القضائية العميد أنور يحيى السيارات الى أصحابها في ثكنة العقيد الشهيد جوزف ظاهر بحضور أصحاب السيارات المستعادة ورئيس قسم المباحث الجنائية الخاصة وكالةً العقيد زياد الجزار ورئيس مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية العقيد فؤاد حميد الخوري وضباط القسم. وتأتي هذه النتيجة بعد متابعة حثيثة من قوى الأمن على أثر توقيفها لسارق سيارة المحامية ثريا المشنوق بتاريخ 19/10/2009 . وبعد تسليم السيارات الى أصحابها قال يحيى «اليوم نسلِّم 24 سيارة وهي تكملة للسيارات التي سلمت الأسبوع الماضي في وزارة الداخلية والبلديات، وقد استعيدت هذه السيارات تبعاً للتوقيف الذي حصل بعد استعادة سيارة المحامية ثريا نهاد المشنوق، حيث أدلى أحد الموقوفين بمعلومات عن مكان وجود سيارات أخرى مسروقة».

وأشار العميد يحيى الى أن نسبة سرقة السيارات هي الى تراجع حيث لم تُسجّل أية سرقة أمس بينما عثر على خمس سيارات.
من جهة أخرى أثنى بعض أصحاب السيارات المستعادة على عمل قوى الأمن.