فريد بو فرنسيس

لم يسبق لأي رئيس لاتحاد بلديات قضاء زغرتا أن لاقى دعماً مطلقاً للقيام بعمله الإنمائي والبلدي كما هي الحال مع الرئيس الحالي للاتحاد طوني سليمان. الرجل الذي انتخب رئيساً للاتحاد مباشرة بعد الموافقة على انضمام أيطو إليه، حظي بدعم علني من رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية، الذي أعلن دعمه المطلق له في كلّ المشاريع الإنمائية التي تخصّ زغرتا والقضاء من دون تمييز بين بلدية وأخرى ومن دون أي شروط تقيّده في عمله. ويبدو أن سليمان تلقف جيداً هذا الدعم وهو يحاول العمل على ترجمته بإطلاق سلسلة مشاريع إنمائية تطاول أكثر من بلدة وقرية في القضاء. وهو كان قد بدأ حركته قبل انتخابه رئيساً، ما يفسّر حصوله على أصوات أربع وعشرين بلدية منضوية تحت لواء الاتحاد.

يتوقع أن يرتفع العدد إلى 29 بلدية من أصل 31
أنشئ اتحاد بلديات قضاء زغرتا في أيلول عام 1987 بمرسوم حمل الرقم 4165، تحت اسم «اتحاد بلديات ساحل قضاء زغرتا»، وكان يضمّ خمس بلديات هي: زغرتا ـــــ إهدن، مجدليا، كفرحاتا، رشعين، كفرزينا. من ثم عدّلت التسمية بموجب المرسوم 14063 في عام 2005 لتصبح «اتحاد بلديات قضاء زغرتا»، بعدما توسّعت رقعة البلديات المنضمة إليه، وأصبحت بحدود الـ23 بلدية. وقد شمل نطاق الاتحاد، بناء على المرسوم 13665 الصادر في تشرين الثاني 2004، البلديات الآتية: زغرتا ـــــ إهدن، مجدليا، رشعين، كفردلاقوس، كفرحاتا، أرده، ايعال، عشاش، بنشعي، سرعل، عرجس، كفرزينا، كفرياشيت، كفرفو، كفرصغاب المرح، قره باش، مزرعة التفاح، داريا ـــــ بشنين، راسكيفا، كرمسده، بسلوقيت، عربة قزحيا، وحارة الفوارة. وعلى الرغم من خسارة فرنجية لبلديتي عشاش وإيعال في الانتخابات البلدية الأخيرة، إلا أنه عوّض في بلدات أيطو، مزيارة، علما، تولا، أسلوت، البحيرة، وعينطورين. وبعد انضمام بلدية أيطو أخيراً للاتحاد، أصبح العدد 24 بلدية، ويتوقع أن يرتفع إلى 26 بعدما قدمت بلديتا علما وعينطورين أوراق انضمامهما إلى وزارة الداخلية، ومن المتوقع أن تلحق بها بلديات مزيارة، تولا، أسلوت، البحيرة، ليرسو العدد على 29 بلدية من أصل 31 باستثناء مرياطة وسبعل لأسباب سياسية.
مع أول انتخابات بلدية في عام 1998 انطلق العمل في الاتحاد، وكان المهندس جورج يمين رئيس بلدية زغرتا، أول رئيس له لمدة ست سنوات. تولى الرئاسة بعده العميد جوزاف المعراوي الذي كان أيضاً رئيساً لبلدية زغرتا، ثم زعني مخائيل خير رئيس بلدية عرجس الذي استقال بعد أقل من ثلاثة أشهر، لينتخب رئيس بلدية أيطو طوني سليمان بالإجماع رئيساً للاتحاد مكرّساً التوجه الذي أراده النائب سليمان فرنجية بأن تكون رئاسة اتحاد بلديات زغرتا لبلدية من القضاء وليس لبلدية زغرتا، وفقاً لما كان معمولاً به منذ إنشاء الاتحاد سنة 1987.