ادّعى رئيس دائرة كهرباء لبنان في شتورا (البقاع)، محمد أحمد عبد الهادي، أن مجهولين عمدوا إلى قطع وسرقة كمية كبيرة من الأسلاك الكهربائية. الأسلاك كانت معلّقة على أعمدة وهي تستخدم لخطّ التوتّر العالي في خراج بلدة جديتا. وقدّرت قيمة المسروقات بـ 20 مليون ليرة لبنانية. يذكر أن حوادث سرقة الكابلات ليست جديدة وخصوصاً في مناطق البقاع والشمال، وتسعى المديرية العامة لقوى الأمن إلى توقيف الجناة، غير أنها عاجزة بسبب وقوع السرقات في أماكن بعيدة وغير مأهولة، وبالتالي

لا شهود على تلك الجرائم.