انتقدت حركة «حماس» بشدة، أمس، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، لاستقباله الرئيس اليوناني كارلوس بابولياس، بعد منع سفن «أسطول الحرية 2» من الإبحار من الموانئ اليونانية نحو غزة. وقال القيادي في حماس صلاح البردويل «في الوقت الذي ضج فيه الشعب الفلسطيني غضباً من موقف اليونان الرسمي، الذي خالف كل الأعراف القانونية والإنسانية باستجابته للضغط الصهيوني، ومنعه أسطول الحرية 2 من الانطلاق إلى غزة من موانئ اليونان، يفاجئنا عباس باستقبال الرئيس اليوناني في رام الله». ورأى أن هذا الاستقبال يجري «رغم رفض الشعب الفلسطيني هذه الخطوة التي لا تنسجم ومشاعره».

(يو بي آي)