خاص بالموقع - قررت سويسرا أمس رفع مستوى العقوبات المفروضة على إيران، وقالت إنها ستتخذ إجراءات لمنعها من الالتفاف على عقوبات الاتحاد الأوروبي. وقال المجلس الفدرالي السويسري إنه يلتزم بالقرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي في حزيران الماضي الذي قضى بتشديد العقوبات على إيران، وقد فرضت بعدها كلّ من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وأوستراليا وكندا وكوريا الجنوبية واليابان والنروج ونيوزيلندا عقوبات أحادية على الجمهورية الإسلامية.

وأشار المجلس إلى أن القرار الصادر يهدف إلى منع استخدام سويسرا لتفادي العقوبات التي يفرضها الاتحاد الأوروبي، ويرفع مستوى العقوبات إلى المستوى الذي تفرضه الدول الشريكة تجارياً لسويسرا.
من جانبها، أعلنت هونغ كونغ أنها «تجهد» لتعديل قوانينها كي تتلاءم مع العقوبات الأميركية المفروضة على إيران، وذلك بعدما اتهم الأميركيون عشرين شركة بحرية مسجلة في المستعمرة البريطانية السابقة بالمشاركة في برامج التسلح الإيرانية. وقال متحدث باسم حكومة هونغ كونغ: «نحن نعد التشريعات اللازمة للتمكن من تطبيق العقوبات الجديدة على إيران»، مضيفاً أن حكومته «تجهد لإنهاء هذا العمل في أسرع وقت ممكن».
(يو بي آي، أ ف ب)