دعا زعيم تنظيم «القاعدة»، أيمن الظواهري، في تسجيل صوتي نشره موقع إسلامي مساء الأول من أمس، السعوديين إلى الانتفاض على أسرة آل سعود الحاكمة في المملكة، والاقتداء بالانتفاضات التي أطاحت الزعماء العرب. وقال الظواهري «أيها الاخوة المسلمون في بلاد الحرمين، مر قرابة عام على انتفاضة الشعوب العربية ضد حكامها. اخواني الكرام لماذا تصبرون على حكم آل سعود وهو من أسوأ نظم الحكم فساداً سرق أموالكم وعاث بها فساداً وسلم ثروات المسلمين لأعدائهم بأبخس الأثمان».


وأضاف «لماذا لا تقتدون باخوانكم في تونس وليبيا ومصر واليمن والشام خرجوا بمئات الآلاف وضحوا بعشرات الآلاف فتساقط أمامهم الطغاة، حرصوا على الموت فوهبت لهم الحياة». وتابع «لماذا لا تضحّون وانتم أبناء الصحابة الذين ضحوا بحياتهم ليخرجوا الناس من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد، لماذا لا تهبّون وانتم أبناء القبائل العزيزة الأبية التي تستهين بالموت لدفع الظلم والذل أتخشون قوات النظام السعودي وجيشه وأمنه؟».
ونشر التسجيل الصوتي موقع «سايت» الأميركي المتخصص في الجماعات الإسلامية. وحمل عنوان «إلى أهلنا في منزل الوحي ومهد الإسلام». وبحسب موقع «سايت»، فإن الفيديو، ومدته 6 دقائق و19 ثانية، سُجل في شباط أو آذار، قبل أن يُنشر على مواقع «جهادية». ويبدأ الفيديو بعرض صور للملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز برفقة البابا بنديكتوس السادس عشر والرئيسين الأميركيين جورج بوش وباراك أوباما.
وانتقد الظواهري النظام السعودي خصوصاً لفتحه في فترة سابقة السعودية للقوات الأميركية وسجنه الجهاديين و«نشره الميوعة» في وسائل الإعلام. وهو كان قد دعا في أشرطة فيديو في الأيام الأخيرة حركة «الشباب» الصومالية الى استنزاف القوات الكينية التابعة للاتحاد الأفريقي. كذلك حث اليمنيين على التمرد على رئيسهم الجديد عبد ربه منصور هادي، الذي وصفه بأنه عميل أميركي.
واستطاعت السعودية حتى الآن تجنب شرارة الثورات العربية، رغم اندلاع احتجاجات في المنطقة الشرقية الغنية بالنفط والتي تسكنها غالبية شيعية. وعمدت الى التدخل في البحرين، حيث اندلعت احتجاجات شعبية للمطالبة بالإصلاحات، عبر إرسال قوات خليجية، وذلك في خطوة استباقية درءاً لانتقال الاحتجاجات اليها.
(أ ف ب، رويترز)