خاص بالموقع- ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت، امس، ان حراس وزراء الحكومة الاسرائيلية، هددوا بالتوقف عن العمل، في حال عدم استجابة وزارة المال لطلباتهم، ومن بينها تحسين ظروف تشغيلهم، لكونهم يعملون عبر نظام المقاولة. وبحسب الصحيفة، ارسل ممثلون عن الحماية الشخصية للوزراء، رسالة الى وزير المال، يوفال شتاينتس، وإلى شركة الحماية العاملين فيها بالتعاون مع جهاز الامن العام الداخلي (الشاباك)، وطالبوا بمكافآت مالية اضافية، جراء تناوبهم على العمل لساعات طويلة تتراوح ما بين 40 و 50 ساعة متواصلة، ودون ان يتخللها اجازات، اضافة الى دفعهم من مالهم الشخصي ضريبة رخصة حمل السلاح.

واشارت الصحيفة الى ان 170 حارساً يعملون في مجال حراسة الوزراء، باستثناء الشخصيات الاساسية في الحكومة، الذين يخضعون لحراسة الشاباك، مثل رئيس الحكومة ووزير الخارجية ووزير الدفاع.

(الأخبار)