اعتصم العشرات من المواطنين أمام مقر الهيئة الكردية العليا في مدينة القامشلي (شمال شرق سوريا) أمس، من أجل تمثيل الأكراد ومشاركتهم في مؤتمر جنيف 2 تحت اسم «الهيئة الكردية العليا». وأدان المتظاهرون كل من ينوي المشاركة في المؤتمر خارج إطار الهيئة الكردية العليا، «ويجب محاكمتهم من قبل محاكم الشعب في غرب كردستان». وكان عدد من الأكراد المستقلين الذين لا ينتمون إلى أي جهة سياسية، قد رفعوا في وقت سابق دعوة إلى «محاكم الشعب في غرب كردستان» لمحاكمة أي حزب أو تنظيم أو شخصية كردية تنوي المشاركة في مؤتمر جنيف 2 خارج إطار الهيئة الكردية العليا.

وعبّر عضو الهيئة الكردية العليا عبد السلام أحمد للمعتصمين عن تأييده لمطالبهم، مؤكداً ضرورة حضور الأكراد للمؤتمر كطرف ثالث «بما يخدم مصالح الشعب الكردي في غرب كردستان».
(الأخبار)