بعد تصريحات أميركية متواترة عن ضرورة تغطية النفقات الخاصة بالملف السوري على حساب دول المنطقة، أعلنت كل من الكويت والإمارات عن حزمتين جديدتين من المساعدات. وأعلنت جمعية «الهلال الأحمر الكويتي» تقديم «مساعدات إغاثية عاجلة» إلى قاطني مخيم الركبان والمخيمات في لبنان. وأوضحت الجمعية أن المساعدات التي تبلغ قيمتها 1.5 مليون دولار أميركي، تأتي بهدف «مواجهة الظروف المناخية القاسية التي تتعرض لها تلك المناطق».

وبالتوازي، أطلقت الإمارات حملة جديدة لتقديم «مساعدات عاجلة لإغاثة اللاجئين السوريين في لبنان» بقيمة تعادل 5 ملايين دولار أميركي.