قُتل ثلاثة جنود سعوديين، اثنان من القوات البرية السعودية وجندي من قوات حرس الحدود، وضابطٌ إماراتي على الحدود مع اليمن، في العمليات التي يقودها الجيش و«اللجان الشعبية»، بحسب وسائل إعلام سعودية. وأعلنت الرياض يوم أمس مقتل جنديين سعوديين «إثر تعرضهما لإطلاق نار في محافظة جيزان»، بحسب وكالة الأنباء السعودية.


واستمرت التفجيرات التي تستهدف العاصمة صنعاء يوم أمس، حين وقع انفجار أمام مبنى وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ)، أسفر عن مقتل حارس الوكالة، فيما أصيب اثنان آخران بجروح.
كذلك يواصل العدوان عملياته الجوية ضد الأراضي اليمنية. وشن الطيران السعودي يوم أمس عدداً من الغارات على منطقة عطاني في صنعاء، وأخرى في مدينة عتق في محافظة شبوة، كما نفذ غارات على مناطق في محافظة الضالع التي تشهد معارك بين الجيش و«اللجان الشعبية» من جهة، والمجموعات المسلحة من جهة أخرى، وكذلك الأمر في محافظة مأرب التي استأنفت طائرات العدوان قصف بعض مناطقها أمس.
من جهةٍ أخرى، قُتل أربعة عناصر يُعتقد أنهم تابعون لتنظيم «القاعدة» مساء أول من أمس، في محيط معسكر الريان في مدينة المكلا التابعة لمحافظة حضرموت، إثر غارة نفذتها طائرة من دون طيار أميركية.
(أ ف ب، رويترز)