أعلن المدير العام للمؤسسة العامة للمناطق الحرة، محمد كتكوت، أنّ حركة التبادل التجاري للبضائع، الداخلة والخارجة من الفروع التابعة للمؤسسة وإليها، بلغت قيمتها الإجمالية منذ بداية العام الجاري، وحتى نهاية نيسان الماضي، 33 مليار ليرة.

وأضاف أنّ «الإجراءات والتسهيلات التي اتخذتها المؤسسة لتنشيط الحركة التجارية للمستثمرين، والتجار، والمستوردين، والمصدّرين، أدت إلى زيادة النشاط التجاري وزيادة رأس المال المستثمر بنحو 4 مليارات ليرة عن العام الماضي، والبالغة قيمته 10.4 مليارات ليرة، فيما وصلت قيمته منذ بداية العام وحتى نهاية نيسان 2015، إلى حدود 15 مليار ليرة».

وبيّن أن قيمة الرسوم الجمركية خلال الفترة المذكورة سابقاً، قاربت ملياري ليرة، وتوقّع زيادة حركة المبادلات التجارية عن العام الماضي، وتحقيق إيرادات تزيد على 1.5 مليار ليرة، مع العلم أن إيرادات المؤسسة خلال الأشهر الأربعة المذكورة سابقاً، تُقدر بحدود 724 مليون ليرة.
يُذكر أن المؤسسة العامة للمناطق الحرة، كشفت أخيراً أن رأس المال المستثمر للشركات الأجنبية بلغ خلال الربع الأول من 2015، نحو 103 ملايين دولار، فيما كانت قيمتها الإجمالية خلال 2014، بحدود 104 ملايين دولار.
(الأخبار)